صناع المحتوى الكوميدي كثيرون على السوشيال ميديا، ولكن هناك مؤثرون متميزون أكثر من غيرهم في هذا المجال. ويمكننا القول أن البلوجر المصرية مي إبراهيم ممن استطاعوا بناء قاعدة جماهيرية كبيرة بالاعتماد على هذين العنصرين

من هي مي إبراهيم؟ 

شابة مصرية تخرجت من قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام في جامعة مصر الدولية. وبدأت بنشر المحتوى الترفيهي على شكل مقاطع فيديو على فيسبوك عن طريق تطبيق دابسماش، ثم أنشأت صفحة فيسبوك وقناة يوتيوب باسمها وبدأت بنشر مقاطع فيديو ساخرة بمحتوى خاص بها.

مشوار مي إبراهيم

"حيزبونة شو" كان اسم أول برنامج متكامل تقدمه مي على قناتها على يوتيوب، كان البرنامج من فكرتها وإعدادها وتقديمها، وكانت تقوم أحيانا بتقديم جزء من الحلقة بشكل تمثيلي لإضفاء مزيد من الكوميديا. ولكنها توقفت بعد 10 حلقات من هذا البرنامج وبدأت بتقديم برنامج إذاعي على راديو هيتس بعنوان "نقد لاسع" وفيه كانت تستضيف بعضاً من مشاهير السوشيال ميديا وتحاورهم للحديث عن محتواهم.

رحلة مي من الراديو إلى تلفزيون أبوظبي

لم تقتصر تجربة مي إبراهيم في الراديو على برنامج نقد لاسع بل شاركت أيضا في مسلسل إذاعي رمضاني مع المذيع عمرو وهبة بعنوان "بدنا نتجوز ع العيد" وكذلك برنامج "إصحى بإنرجي". وانتقلت مؤخرا لتقديم برنامج "يللا سوشيال" على تلفزيون أبو ظبي. لتحقق بذلك خطوة عملية جديدة في مجالها فهي مؤثرة على مواقع السوشيال ميديا ومقدمة برامج في الراديو والتلفزيون في الوقت نفسه.

أشهر ما يميز مي

يعرفها متابعوها على الإنستجرام بأسلوبها الساخر وطريقتها في النقد وعرض المواضيع، وكذلك بتربوناتها الأنيقة التي يمكن أن تفاجئكم دائماً، رغم أنها لا تشير لنفسها كـ "فاشون بلوجر" أو إنفلونسر للجمال والموضة، لكنها أصبحت من أشهر المؤثرات العربيات اللواتي اشتهرن بالتربون.

أما عن شكل المحتوى الذي تقدمه فهي معروفة بحبها لسرد القصص، حتى عند ترشيح منتج ما فهي تقوم بعرض قصة ذاتية عن تجربتها مع المنتج بشكل ممتع ولا يُشعر المتابعين بالملل أو بأنه إعلان تقليدي.

لمتابعة مي ابراهيم على وسائل التواصل الاجتماعي

حساب مي ابراهيم على فيس بوك

حساب مي ابراهيم على انستجرام

قناة مي ابراهيم على اليوتيوب

حساب مي ابراهيم على تويتر